Blog Archives

دومينو


كذبة واحدة فقط كفيلة بهدم السياق كاملا فوق رؤوسنا.

Advertisements
%d bloggers like this: